شكاوى فقدان القدرة على مزاولة العمل

سياسات التأمين في فقدان القدرة على مزاولة العمل هي سياسات مركبة جدا، لأن استحقاقكم في وقت المرض او بعد الإصابة يتحدد على أساس تعريفات السياسة، أي كيف تحدد السياسة فقدان القدرة.

توصيته لامتلاك أكبر قدر ممكن من سياسة فقدان مزاولة العمل في الوظيفة الخاصة بكم. صحيح، اننا نتحدث عن سياسات مكلفة جدا، ولكن امكانية النجاح لتحقيقهن امام شركات التأمين عالي جدا وسياسة التأمين تكسب جانب ان الانسان يتجنب المجازفة، لذلك إذا امتلك التأمين على الأقل من شأنه ان يغطيكم عند الحاجة اليه.

سياسة فقدان القدرة على مزاولة العمل (الوظيفة) نفحص إمكانية العودة للعمل فيما يتعلق بوظيفة المؤمن الخاصة. مثلا إذا وجد شخص يعمل كمهندس معماري أصيب بمرض او حادثة وهو امتلك لنفسه سياسة فقدان القدرة على مزاولة العمل (الوظيفة)، والشكوى لتحقيق التأمين تفحص إمكانية عودة المهندس المعماري لعمله كمهندس وليس لعمل اخر

من الجانب الاخر، إذا نفس المهندس حاز على سياسة فقدان القدرة على مزاولة العمل بشكل عام، بدون تعريف (الوظيفة)، هو لا يستطع العودة للعمل كمهندس معماري، اذًا حسب شروط السياسة يستطيع ان يعمل بكل عمل اخر، حتى كحارس بمجمع تجاري، كمتصل او كمستشار لان حسب شركة التأمين\ تعريفات سياسة التأمين هو لم يفقد القدرة على مزاولة العمل بنسبة 75%.

 

شكاوى فقدان القدرة على مزاولة العمل

 

لأصحاب توفير التقاعد يوجد تأمين فقدان القدرة على مزاولة العمل ولكن في كثير من الأحيان لو كان التأمين عام وليس تأمين وظيفي، الذي يعرف الوظيفة الخاصة بكم ولذلك انا انصح بالاستشارة مع وكيل التأمين الخاص بكم ان يمر على كل البرامج الممكنة وان يجد لكم البرنامج الأمثل الذي فيه الامكانية لتحقيق وتشغيل السياسة هو كبير

باتفاقية فقدان القدرة على مزاولة العمل لا يمكن ان نأخذ أكثر من 75% من مجموع الدخل للشهر بالسنة السابقة، أي، إذا مجموع الأرباح الإجمالي هو 120,000، اذًا اذا تحققت سياسة فقدان القدرة على مزاولة العمل تصبحوا تستحقوا 7500 للشهر (75% من 10000). مفهوم ضمنا امكانية تأمين مبالغ كبيرة وان تدفعوا خلال الشهر عمولة عالية جدا، عندها في حالة الضرورة تطلبوا تفعيل سياسة فقدان القدرة على مزاولة العمل، شركة التأمين تفحص الدخل بحيث لا تستطيعوا اخذ أكثر من75% من المعدل الشهري للسنة.

بالشكاوى التي تتعلق بفقدان القدرة على مزاولة العمل من المهم ان نفهم جيدا أنواع السياسات المختلفة وبالأخص التي تخصصها المحكمة ولذلك احدى الطرق للتعامل مع ادعاءات شركة التأمين، هي العمل مع أفضل الأطباء المختصين في مجال المهني، لأن في الواقع وجهة النظر الطبية تبرهن القدرة على مزاولة العمل وايضًا في سياسات التأمين العامة التي لا تشمل فيها الوظيفة المؤمنة.